Digital Corpus for Graeco-Arabic Studies

ps-Plutarch: Placita Philosophorum (On the Opinions of the Philosophers)

Badawī 1954

كما يستر الجام. ٢ — وأما أنقسماندرس فيرى أن كسوف الشمس يكون بانغلاق الفم الذى كانت تخرج منه من النارية. ٣ — وأما ارقلطس فيرى أن ذلك لانفتال جسم الشمس الذى 〈هو〉 شبيه بالسفينة فتصير مقعرة إلى فوق ومحدودبة إلى أسفل 〈ما〉 يلى أبصارنا. ٤ — 〈وأما〉 اكسنوفانس فيرى أن ذلك يكون على سبيل الانطفاء، وأنه بعد مدة يستنير. وقد ذكر أنه وجد 〈فى〉 الأخبار 〈أن〉 كسوفاً أقام شهراً تاماً حتى كانت الأيام كلها فيه ليلا. ٥ — وبعض الفلاسفة يرى أن ذلك بقبض واجتماع بعض الأجزاء إلى بعض 〈مما〉 يمنع الخروج إلى الاستنارة. ٦ — وأما أرسطرخس فانه يضع الشمس مع الكواكب الثابتة، وأن الأرض تتحرك فى فلك الشمس، وأنها تستر الشمس بما فيها من الميل. ٧ — وأما أقسنوفانس فيرى أن الشمس شموس فى كل إقليم من أقاليم الأرض، وفى كل قطعة ومنطقة، وفى كل زمان تغمر الشمس فى قطع من تلك القطوع من قطوع الأرض التى ليست مسكونة. فإذا سترت، ظهر الانكساف 〈وهو يقول أيضاً إن الشمس تسير قدماً إلى اللانهاية؛ ولكنها تتراءى لنا أنها تدور، نظراً لبعد المسافة〉.

فى جوهر القمر: ١ — أنقسمندرس يرى أن جوهر القمر دائرة مقدارها تسعة عشر ميلا للأرض مثل ما جسم الشمس، وأنه ممتلئ ناراً،

Work

Title: ps-Plutarch: Placita Philosophorum
English: On the Opinions of the Philosophers
Original: Περὶ τῶν ἀρεσκόντων τοῖς φιλοσόφοις

Domains: Philosophy

Text information

Type: Translation

Translator: Qusṭā ibn Lūqā

Translated from: n/a

Date: between 850 and 912

Bibliographic information

Publication type: Book

Author/Editor: Badawī, ʿAbd al-Raḥmān

Title: Arisṭūṭālīs fi l-nafs. "al-Ārāʾ al-ṭabīʿīya" al-mansūb ilā Flūṭarḫas. "al-Ḥāss wa-l-maḥsūs" li-Ibn Rušd. "al-Nabāt" al-mansūb ilā Arisṭūṭālīs

Published: 1954

Series: Dirāsāt islāmīya

Volume: 16

Pages: 91-188

Publisher: Maktabat al-nahḍa al-miṣrīya, Cairo

Download