Digital Corpus for Graeco-Arabic Studies

ps-Plutarch: Placita Philosophorum (On the Opinions of the Philosophers)

Badawī 1954

التى تبخر إليها تستنير فيما يظهر بالتخييل. والشمس تستنير استنارة أكثر لأنها تسلك فى هواء أصفى. وأما القمر فانه يسلك فى هواء أغلظ، ولذلك يظهر كمدأ.

فى كسوف القمر: ١ — أما أنقسمندرس فيرى أن كسوف القمر يكون بانسداد الفم الذى يكون فى تقوسه. ٢ — وأما بيروسس فيرى أن كسوف القمر يكون بسبب محاذاة جزئه الذى ليس يستنير — إيانا. ٣ — وأما إرقلطس فيرى أن كسوفه قد يكون بدوران جسمه حتى يعرض أن يسامتنا الجزء منه المقعر تقعير السفينة. ٤ — وأما قوم من البوثاغوريين فيرون أن كسوفه يكون من قبل استتاره: تستره عنا مرةً الأرض، ومرةً ما يقوم مقام الأرض. وأما المحدثون فيرون أن القمر يلتهب كالتهاب النار رويداً رويداً على ترتيب إلى أن يصير بدراً، ثم يأخذ فى الانطفاء على تلك المناسبة إلى أن ينتهى إلى الاجتماع فينطفئ ألبتة. ٥ — و〈أما〉 أرسطوطاليس وأفلاطون والرواقيون والتعليميون فانهم متفقون على أن حقيقة القمر التى تكون فى أوائل ألاهلة باجتماعه مع الشمس واستنارته بها ومسامتة المستنير منها الشمس. وأما الكسوفات فتعرض لها بدخولها فى ظل الأرض إذا كانت الأرض بين الكواكب أو كانت سداً بينهما.

Work

Title: ps-Plutarch: Placita Philosophorum
English: On the Opinions of the Philosophers
Original: Περὶ τῶν ἀρεσκόντων τοῖς φιλοσόφοις

Domains: Philosophy

Text information

Type: Translation

Translator: Qusṭā ibn Lūqā

Translated from: n/a

Date: between 850 and 912

Bibliographic information

Publication type: Book

Author/Editor: Badawī, ʿAbd al-Raḥmān

Title: Arisṭūṭālīs fi l-nafs. "al-Ārāʾ al-ṭabīʿīya" al-mansūb ilā Flūṭarḫas. "al-Ḥāss wa-l-maḥsūs" li-Ibn Rušd. "al-Nabāt" al-mansūb ilā Arisṭūṭālīs

Published: 1954

Series: Dirāsāt islāmīya

Volume: 16

Pages: 91-188

Publisher: Maktabat al-nahḍa al-miṣrīya, Cairo

Download